بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله الطيبين الطاهرين
موسوعة صحف الطيبين  في  أصول الدين وسيرة المعصومين
صحيفة : كتاب الوجوه ( الفيسبك facebook)
 كتابات وبحوث ومقالات وأجوبة 

تعريف صحيفة النبوة /
المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم

معارف حول صحيفة النبوة

نص الحديث :

المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم
النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم وكنيته أبو القاسم
والده عبدالله وأمه آمنة بنت وهب
ولد في مكة عام الفيل ١٧ ربيع الأول
وكانت مدة نبوته ٢٣ سنة
عمره الشريف ٦٣ عاماً ، توفي في ٢٨ صفر ١١ه
مرقده الشريف المدينة المنورة.

شرح الحديث :

لوحة حسنة المنظر والمعنى جميلة : وذمتي .


بارك الله فيكم وشكر سعيكم : وأدعوكم أخوتي الكرام الطيبين لزيارة صحيفة النبوة في موسوعة صحف الطيبين وهذا تريف لبعض أبوابها
أبواب : صحيفة النبوة العامة والخاصة وبحوثها :
وفيها بحوث كريمة : في كل ما يوصلنا لليقين بالنبوة العامة لكل الأنبياء ، وبالنبوة الخاصة لخاتم الأنبياء والمرسلين نبينا محمد صلى الله عليهم وآلهم وسلم ، ونذكر كل شاهد وبرهان قوي يُدخل نور معارفها في قلوبنا بأفضل الإيمان ، فنصدق بنور المبعوث بالنبوة من الله تعالى في أي مكان وزمان ، حتى لا نفرق بين أحد من الأنبياء والمرسلين ، ونقر بكل وله وعبودية وخضوع فنقول أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له رب العالمين ، وأشهد أن محمد عبده ورسوله المصطفى الأمين ، بل وللفطن ببحوث صحيفة النبوة : يشهد إن عليا وأولاده المعصومين أولياء الله وهداه وبحق إنهم أئمة المؤمنين ، ولذا ستكون بحوث صحيفة النبوة وهي الأصل الثالث للدين في أبواب المعارف التالي :

الباب الأول : في معنى النبوة العامة وتعريفها ومعارفها وضرورة وجود النبي وفق الهدى الكوني والتشريعي والاجتماعي ، وخواصه وصفاته وكل ما يتعلق بعصمته وشأنه الكريم ، والتي ترينا أصولا لابد من مراعاتها لمعرفة صدق مدعي النبوة وأحقيته وضرورة إطاعته بكل هداه .

والباب الثاني وما بعده : في النبوة الخاصة ، وهي المعرفة بنبوة نبينا الكريم والمصطفى الأمين سيد الأنبياء والمرسلين محمد بن عبد الله صلى الله عليه وآله وسلم ، فنطبق ما عرفنا من الأصول والأسس في الباب الأول ، لمعرفة شأنه الشريف وضرورة رسالته وفضله على كل البشر وكرامته عند الله بالعقل والنقل . وهذا الباب وسابقة يكون فيهما المعرفة النظرية بالنبوة ، وضرورة وجود الأنبياء وبالخصوص نبينا الأكرم محمد صلى الله عليه وآله وسلم.

ثم في الباب الثالث : نذكر شواهد كريمة تعرفنا صدق دعوته صلى الله عليه وآله وسلم ، فنجعل الباب فيما يعرفنا وجود الكمال التام في صفاته الذاتية والشخصية في المرتبة الأولى : للصفات الذاتية للنبي العظيم في عوالم الغيب والشهادة وشرفه ونسبه الكريم ، وفي المرتبة الثاني : نتعرف على طيب مولده المبارك ونشأته وصباه وزواجه حتى مبعثه الشريف .

ثم يأتي الباب الرابع : فنجعله في معرفة علو همته في تبليغ دينه القويم ، فنعرف به أمرا آخرا لضرورة بعثة نبينا الأكرم ، وهو من خلال معرفة مبعثه الشريف وثباته وجهاده في مكة المكرمة .

وأما الباب الخامس : فسيكون في ظروف هجرته الشريفة وأمر الله في تبليغ دينه في طيبة المدينة المنورة وثباته وجهاده الكريم فيها ، فينشر دعوة الرب سبحانه وتعالى ويبلغ رسالته بنصر الله له فيها لكل أهل الدنيا.

و الباب السادس : نعرف به خُلقه العظيم ومكارم سيرته ومحاسن صفاته وآدابه الفاضلة الشريفة ، ونسأل الله أن يجعنا ممن يقتدي به بكلها .

فيكون لنا معرفة بنينا الأكرم بعد المعرفة النظرية معرفة عملية : بشأن نبينا الكريم وجهاده وثباته لنشر دين الله بنفس وجوده الطاهر الطيب .

وتأتي الآن المعرفة العلمية بنبينا الأكرم لمعرفة شيء من هداه ومعجزاته الكريمة حتى رحيله إلى الله سبحانه وتعالى ومعرفة حكمته في الأحداث بعده .

ففي الباب السابع : نذكر أحاديث شريفة تعرفنا بعض معارف حكمته ببليغ الكلام وقصار الحكم وفي معارف قيمة متعددة، فتعرفنا بعض هداه.

وأما الباب الثامن : فنعرف به شيء عن معجزته الخالدة القرآن المجيد ، والذي شرفه الله به ليثبت صدقه وأحقية دينه ورسالته الإلهية ، والتي خصه الله بها واصطفاه سبحانه لتعليمها .

وكذا الباب التاسع : نعرف به شيء عن معجزات نبينا الأكرم الكونية الأخرى التي أيده بها الله سبحانه وتعالى ، وعرّف كرامته عليه ليثبت دعوته فيقبلها الطيبون ويؤمنوا به حتى اليقين ، ولتطمئن نفوسهم الكريمة بهداه ، وكذا لكي يقيم حجته على المعاندين ويريهم آيات المقدرة الربانية التي كرمه الله بها ، فيجعلهم موقنين بخطئهم وضلالهم عن الحق وعنادهم لدين الله القيم ولهداه الواقعي ، ولسعادتهم الحقيقية التي توجب عليهم إقامة دين الله تعالى فيموتوا بالحسرة والندامة في الدنيا قبل الآخرة .

فنعرف بهذه الأبواب يا أخي الكريم : أهم شواهد الصدق وما يجلب اليقين على نبوة نبينا الأكرم محمد صلى الله عليه وآله وسلم ، ونعرف به أدلة حق على رسالته وصدقه ، فنقيم كل برهان قوي محكم يبين كرامته عند الله ، وما جعله بحق أكرم رسول وأعظم نبي وسيد أهل الدنيا والآخرة ، وشرّفه الله تعالى بعزه وبمجده ، وكرمنا الله به ونورنا به ليخرجنا من الظلمات إلى النور بإذنه ، بل تنور الوجود الكوني بكل مراتبه وحسُن خلقه ووجوده ، حين يسكن به أفضل خلق الله ووليه بالحق نبي الرحمة الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم ، وكل من بلغته رسالته فأقم عبودية الله وشكره بما يحب الله ويرضى فوصل لسعادته ولأفضل غايته ولتمام نعمته وكمال نوره .

ثم نجعل الباب العاشر : في خاتمة بحوث النبوة الخاصة ، ومن خلال معرفة رحيل النبي الكريم إلى ربه ، وأهم الأحداث حينها وبعدها ، وبه نعرف ختم الرسالة والنبوة ، وكيف يختبر الله عباده المؤمنين ، وضرورة معرفة الدين بهداه الحق عن علم ويقين ، وضرورة تتبع ومعرفة هداه من الصادقين ، فيغتصب الأمر من لم يأتمنه على تبليغ آيات معدودة ، ثم ينتقل الحكم لمن يحارب الإسلام بكل وجوده حتى آخر عمره ، وهو تعالى يطلب من المؤمنين متابعة المصطفين الأخيار بعد إن حافظ الله بهم على دينه وهداه ، فجعلهم مطهرون ككتابه المجيد الذي فيه كلامه الطاهر ، وصدق طُهرهم بسيرتهم وسريرتهم مع النبي الأكرم ، فقرن حياتهم بحياته ودينهم بدينه ، وكانوا بعد رسول الله أئمة المؤمنين بحق .

ونسأل الله سبحانه وتعالى : أن يوفقنا لبيان معارف النبوة حتى يرضى عنا ويهبنا حبه وحب كل الأنبياء والمرسلين ، وبالخصوص خاتمهم وأشرفهم نبينا محمد وآله الطيبين الطاهرين صلى الله عليهم وسلم أجمعين .
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah.html

++++

 


لأخوتي الطيبين أجمل التهاني والبشرى بالخير والفلاح والنصر والنجاح إن شاء الله بمناسبة حلول مولد نبينا الأكرم محمد وحفيده الإمام الصادق صلى الله عليهم وآلهم وسلم في يوم 17 ربيع الأول:
ولكم يا موالين : صحيفة النبوة :
http://goo.gl/Dv1tE
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/0001nbeoni.html


لحلول مناسبة مولد نبينا الأكرم محمد صلى الله عليه وآله وسلم أتقدم لكم بالتهاني وأزف لكم البشرى وخبر الأفراح
ولكم يا أخوتي الطيبين وأحبتي الموالين الكرام :

وأسألكم وأسألكم الدعاء والزيارة

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله الطيبين الطاهرين ولعنة الله على أعدائهم إلى يوم الدين
موسوعة صحف الطيبين في أصول الدين وسيرة المعصومين

لحلول مناسبة مولد نبينا الأكرم محمد صلى الله عليه وآله وسلم أتقدم لكم بالتهاني وأزف لكم البشرى وخبر الأفراح
ولكم يا أخوتي الطيبين وأحبتي الموالين الكرام :
الأصل الثالث للدين :
صحيفة النبوة : العامة/ والخاصة :
النبوة خاتم الأنبياء والمرسلين : نبينا الأكرم محــمــد بن عبد الله صلى الله عليه وآله وسلم

المقدمة فيها حمدا وشكرا لله وصلاة على نبينا وآله وفيها بيان لأهم أبواب الصحيفة وعملنا بها
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/0mokdamh.htm
==
الباب الأول : النبوة العامة ومعناها وأدلتها
في هذا الباب : بحوث تعرفنا معنى النبوة وضرورة وجودها وفق الهدى الكوني والتشريعي لهداية العباد بمعارف الله ، فيُشكر ويعبد سبحانه ويسعد الإنسان بدين قيم يكون بتطبيقه كماله ونعيمه الحقيق ، ونعرف به أسس وأصول بتطبيقها على شريعة كل نبي ومرسل نتيقن نبوته وصدق دعوته ورسالته وكرامته عند الله .
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb1.htm
=
الباب الثاني : النبوة الخاصة : براهين ضرورة نبوة وبعثة نبينا محمد الأمين صلى الله عليه وآله وسلم
وفي هذا الباب : نعرف أول تطبيق لما ذكرنا من أسس وأصول تطبيق معارف النبوة العامة في النبوة الخاصة لكل نبي ، فهنا إقامة براهين وشواهد الصدق على ضرورة بعثة خاتم الأنبياء والمرسلين نبينا الأكرم محمد صلى الله عليه وآله.
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb2.htm
==
الباب الثالث
وجود الكمال التام في صفات نبينا الأكرم الذاتية والشخصية
هذا الباب : من شواهد الصدق على نبوة نبينا محمد صلى الله عليه وآله حيث نعرف فيه أصله ونسبه وأسمه ونشأته في صباه وشبابه وزواجه حتى بعثته .
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb3.htm
==
الباب الرابع
بعثة نبينا الكريم محمدصلى الله عليه وآله وسلم
وثباته وجهاده في مكة المكرمة
في هذا الباب : بيان الشاهد الأعظم لاصطفاء الله تعالى للنبي الأكرم محمد بن عبد الله صلى الله عليه وآله ، وبيان ليوم بعثته الذي أنار الوجود بهداه ، وجهاده في مكة المكرمة لتبليغ دين الله ونشره بكل وجوده حتى هجرته للمدينة المنورة .
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb4.htm
==
الباب الخامس
ثبات وجهاد نبينا في المدينة لتبلغ الرسالة الإلهية
في هذا الباب : نعرف صبر نبينا وجهاده في هجرته وثباته في المدينة المنورة ، وما ظهر من أعلام نبوته ودلائل صدقه ورسالته حتى حجة الوداع ، وبكل قول وحركة له نعرف صدق نبوته، وشاهد بل برهان قوي لضرورة بعثته.
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb5.htm
==
نشر ملاحضة الشيخ
الحمد لله : الذي جعل نبينا الأكرم محمد صلى الله عليه وآله وسلم نبي الرحمة في كل سيرته وسلوكه .
وقد قال الله سبحانه وتعالى في حقه : { وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ } القلم 4. { وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ } الأنبياء 107 .
وقال نبينا صلى الله عليه وآله وسلم: ( إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق ).
وإليكم يا طيبين : الباب السادس في أوصاف نبينا الأكرم وسلوكه وخلقه وآدابه وسننه وخصائصه الشريفة .
وفي هذا الباب : نتعرف على سيرة وسلوك نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم وصفاته الشخصية وخلقه الكريم وآدابه في نفسه ومع صحبه ، وفي ملبسه ومأكله ومشربه ومشيه وجلوسه وكل ما تعلق به ، فنعرف به نور الخُلق العظيم الإلهي والرحمة الربانية لتعليم البشر الحياة الطيبة المطمئنة الكريمة حقاً .
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb6.htm
==
الباب السابع
أحاديث حكيمة ومواعظ بليغة لنبينا الأكرم في أصول العلم والإيمان وآداب الدين
في هذا الباب : أحاديث شريفة لنبي الرحمة وتعاليم عالية منيفة تعرفنا كثير من حقائق الهدى والإيمان وآدابه ، وما يجب أن يكون عليه المؤمن من الأوصاف الكريمة في حقيقة روحه ، وهي أحاديث يحدثنا بها نبيينا الأكرم بعد إن كان الباب السابقة بتعريف آله الطيبين وصحبه الكرام لخُلقه العظيم وآدابه الحسنة ، وهي شاهد عظيم تعرفنا هداه الكريم في كثير من جوانب الحياة وترينا ضرورة بعثة نبينا الأكرم محمد صلى الله عليه وآله ليهدنا الصراط المستقيم لكل نعيم .
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb7.htm
==
الباب الثامن
القرآن المجيد هدى رب العالمين ومعجزة خالدة لسيد المرسلينوللناس أجمعين
في هذا الباب: بيان يرينا عظمة كلام ربنا الرحمان الذي علم القرآن ، وخلق بني الإنسان فعلمهم معنى البيان العظيم البليغ الخالد المعجز الذي لا يمكنهم أن يأتوا بمثله، فيؤمنوا بالمرسل والرسول والرسالة في كل زمان ومكان كانوا فيه.
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb8.htm
==
الباب التاسع
المعجزات الكونية الإلهية
للأنبياء ولنبينا وإخباره بالمغيبات
في هذا الباب : نذكر بعض معجزات الأنبياء ونخص بالذكر معجزات نبينا الأكرم محمد صلى الله عليهم وآلهم ، والتي مكنه الله من إتيانها والقدرة عليها بما لم يستطع أحد من مجاراته ولا الإتيان بمثلها ، ومع التحدي لهم ، وفيها بيان لكرامته عند الله حتى يصدقه الناس ويطمئن بهداه المؤمنون ، فكانت حجة عليهم وعلى كل من سمعها بعدهم إلى يوم الدين ووجب عليهم أن يؤمنوا به .
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb9.htm
==
الباب العاشر
رحيل نبينا الأكرم إلى ربه
وبعض الأحداث قبله وبعده
في هذا الباب : نعرف أمرا عظيما ورزية كبرى فقد بها المسلمون حبيب رب العالمين وسيد الأنبياء والمرسلين وخاتمهم نبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلم ، وذهابه إلى الرفيق الأعلى في ملكوت الرب عند عرش الرحمان ، فنذكر أحوال رحيله وبعض الأحداث الجلل التي وقعت بعده ، فأختبر الله بها عباده ، ففاز من تمسك بالحق وسلك سبيل الله لهداه بصراطه المستقيم بعد تلك أحداث العظيمة ، فعرف الهدى الحق وأهله فتمسك بهم ودان لله بدينهم وصار في نعيم الله معهم ، جعلنا الله مع النبي وآله ورحم الله من قال آمين يا رب العالمين .
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/nbohb10.htm


صحيفة سيد المرسلين الصحيفة كاملة :
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/0001nbeoni.html
فهرس صحيفة النبوة :
http://www.mowswoat-suhofe-alltyybeyyn.org/00003alnboah/alnboh/index.htm

أخوكم في الإيمان بالله ورسوله وبكل ما أوجبه تعالى
خادم علوم آل محمد عليهم السلام
الشيخ حسن جليل حردان الأنباري
موقع موسوعة صحف الطيبين

 

 

 

 

خادم علوم آل محمد عليهم السلام
الشيخ حسن جليل حردان الأنباري
موسوعة صحف الطيبين

http://www.msn313.com